مدرسة 6 أكتوبر الا بتدائية
اهلا بكم زوارنا الكرام .. يسرنا ان تنضموا الينا فى منتدانا .. ذلك بالضغط على كلمة تسجيل .. اما اذا
كنت عضوا معنا فاضغط على كلمة دخول .. مع تحيات فريق العمل بمدرسة 6 اكتوبر الا بتدائية بشبرا

مدرسة 6 أكتوبر الا بتدائية

ادارة غرب شبرا الخيمة ** مدرسة 6 اكتوبر الابتدائية **بشبرا الخيمة **م-الظباط** ت- 0244462360
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
منتديات مدرسة 6اكتوبر ترحب بالسادة الزائرين** تم انشاء الموقع في عهد مديرة المدرسة أ/ وفاء عبد البديع** بواسطة مدرس الحاسب الالى أ/ حاتم ابراهيم خليل**
 
 

شاطر | 
 

 االفرق بين 3 انواع الانفلونزا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hatem
Admin


عدد المساهمات : 177
تاريخ التسجيل : 03/10/2009

.
الساعة الان:

مُساهمةموضوع: االفرق بين 3 انواع الانفلونزا   الأربعاء ديسمبر 02, 2009 2:05 pm

محافظة القليوبية
ادارة غرب شبرا الخيمة التعليمية
مدرسة الفرنواني الابتدائية

   
الأنفلونزا العادية:
فيروس يصيب الجهاز التنفسي عند الإنسان على نحو أشد من الإصابة بالزكام المعروف. وينتشر موسمياً في فصل الشتاء من كل عام.من الأعراض الشائعة عن نزلات البرد هي الكحة المتزايدة وزكام الأنف والاحتقان والألم في بعض أنحاء الجسد. أما أعراض الأنفلونزا الموسمية وأنفلونزا الخنازير فتتمثل في ارتفاع حرارة المريض والآلام الشديدة والكحة الجافة والإسهال والوهن الشديد.وفي مثل هذه الأعراض من الصعب تحديد أي الفيروسين أصاب جسم الإنسان من دون فحوص مخبرية.وعندما يبدأ المريض بالمعاناة من مشكلة في الجهاز التنفسي أو الجفاف الناجم عن الفيروس، فإن عليه أن يتوجه إلى الطبيب، فربما تكون هذه الحالة ناجمة عن فيروس أنفلونزا الخنازير، وربما عبارة عن الأنفلونزا الموسمية
كيف تميّز بين الأنفلونزا ونزلة البرد؟
مع اقتراب فصل الخريف، وفصل الشتاء يدق الأبواب، فإن أمراض الأنفلونزا العادية، المعروفة باسم "الأنفلونزا الموسمية" ونزلات البرد، ستتواصل خلال هذين الفصلين، في حين أن فيروس أنفلونزا الخنازير متواجد منذ بعض الوقت.
لا شك أن موسم نزلات البرد والأنفلونزا الموسمية يعج بالفيروسات من شتى الأنواع، غير أن الأطباء يقولون إنهم يخشون من نوعين من هذه الفيروسات، النوع الأول هو فيروس أنفلونزا الخنازير H1N1 نفسه والثاني، فيروس الأنفلونزا الموسمية.


انفلونزا الخنازير
إنفلونزا الخنازير (بالإنجليزية: Swine influenza أو swine flu أو hog flu أو pig flu) هو أحد أمراض الجهاز التنفسي التي يسببها فيروسات إنفلونزا تنتمي إلى أسرة أورثوميكسوفيريداي (بالإنجليزية: Orthomyxoviridae) التي تؤثر غالباً على الخنازير. هذا النوع من الفيروسات يتسبب بتفشي الانفلونزا في الخنازير بصورة دورية في عدد من الدول منها الولايات المتحدة و المكسيك و كندا و أمريكا الجنوبية و أوروبا و شرق آسيا [1] [2]. فيروسات إنفلونزا الخنازير تؤدي إلى إصابات و مستويات مرتفعة من المرض، لكنها تتميز بانخفاض معدلات الوفاة الناتجة عن المرض ضمن الخنازير[3]. و حتى عام 2009 تم التعرف على ستة فيروسات لإنفلونزا الخنازير و هي فيروس الإنفلونزا ج و H1N1 و H1N2 و H3N1 و H3N2 و H2N3. و تبقى هذه الفيروسات منتشرة ضمن الخنازير على مدار العام، إلا أن معظم حالات الانتشار الوبائية ضمن الخنازير تحدث في أواخر الخريف والشتاء كما هو الحال لدى البشر.[4] [2]
كان انتقال فيروس إنفلونزا الخنازير للإنسان نادر نسبياً و خاصة أن طبخ لحم الخنزير قبل استهلاكه يؤدي إلى تعطيل الفيروس. كما أن الفيروس لا يسبب أعراض الإنفلونزا للإنسان في معظم الأحيان و يتم معرفة إصابة الشخص بالمرض فقط بتحليل تركيز الضد في الدم. إلا أن احتمالية انتقال فيروس انفلونزا الخنازير من الخنازير إلى البشر قد زادت مؤخراً نتيجة التحورات الجينية التي حدثت في دنا الفيروس، و عادة ما تصيب العدوى الأشخاص العاملين في مجال تربية الخنازير فقط حيث يكون هناك اتصال مستمر مما يزيد من احتمالية انتقال الفيروس. منذ منتصف القرن العشرين تم تسجيل خمسين حالة بشرية مصابة بفيروس إنفلونزا الخنازير، و عادة تكون أعراض العدوى مشابهة لأعراض


الإنفلونزا الشائعة كاحتقان البلعوم و ارتفاع حرارة الجسم و إرهاق و آلام في العضلات و سعال و صداع.
الانتقال للبشر صورة الفيروس تحت الميكرسكوب
العاملين في مجال تربية الخنازير و رعايتها هم أكثر الفئات عرضة للإصابة بالمرض. تصيب فيروسات إنفلونزا الخنازير البشر حين يحدث اتصال بين الناس وخنازير مصابة. وتحدث العدوى أيضا حين تنتقل أشياء ملوثة من الناس إلى الخنازير. يمكن أن تصاب الخنازير بإنفلونزا البشر أو إنفلونزا الطيور. وعندما تصيب فيروسات إنفلونزا من أنواع مختلفة الخنازير يمكن أن تختلط داخل الخنزير وتظهر فيروسات خليطة جديدة.[30]
ويمكن أن تنقل الخنازير الفيروسات المحورة مرة أخرى إلى البشر ويمكن أن تنقل من شخص لآخر، ويعتقد أن الانتقال بين البشر يحدث بنفس طريقة الإنفلونزا الموسمية عن طريق ملامسة شيء ما به فيروسات إنفلونزا ثم لمس الفم أو الأنف ومن خلال السعال والعطس.[31]
الاعراض لدى الخنازير
تسبب العدوى للخنازير ارتفاع درجة الحرارة و سعال و عطس و مشاكل في التنفس و انعدام الشهية، و في بعض الحالات قد تؤدي العدوى للإجهاض. على الرغم من انخفاض معدل الوفاة (١-4٪) إلا أن العدوى تؤدي إلى انخفاض الوزن بمعدل ١٢ رطل خلال ٣ إلى 4 أسابيع مما يسبب خسارة مالية للمزارعين. [32]
لدى البشر
حسب مراكز مكافحة الأمراض واتقائها (CDC) فإن أعراض إنفلونزا الخنازير في البشر مماثلة لأعراض الإنفلونزا الموسمية وتتمثل في ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة وسعال و ألم في العضلات و إجهاد شديد. ويبدو أن هذه السلالة الجديدة تسبب مزيدا من الإسهال والقيء أكثر من الإنفلونزا العادية.[33] لا يمكن التفريق بين الأنفلونزا الشائعة و بين إنفلونزا الخنازير إلاّ عن طريق فحص مختبري يحدد نوع الفيروس، لهذا حث الCDC الأطباء في الولايات المتحدة على وضع إنفلونزا الخنازير ضمن التشخيص التفريقي لكل المرضى المصابين بأعراض الإنفلونزا و تعرضوا لشخص مصاب بإنفلونزا الخنازير أو كانوا في أحد الولايات الأمريكية المصابة بالإنفلونزا. [34]
 
مقارنة بين الانفلونزا العادية وانفلونزا الخنازير  




الأعراض
الانفلونزا العادية
انفلونزا الخنازير
الحرارة
تكون نادرة
تعتبر من اساسيات
الاعراض لهذا المرض وقد تستمر في بعض الحالات الى 3 او 4 ايام
السعال
يكون مصحوب بالبلغم
يكون حآد وبدون بلغم (كحه جافه)
الآم الجسم والصداع
خفيفة ونادرة الحدوث
حآدة جدآ وتعتبر من اساسيات الاعراض
انسداد الانف
تعتبر من الأساسيات ويتلاشي في أسبوع
لاتوجد عوارض انسداد او رشح الأنف
القشعريرة
نادرة الحدوث
تعتبر
من أساسيات الأعراض لهذا المرض حيث ثبت ان 60بالمئة من الحالات عانت منه
التعب والإرهاق
خفيفة الي حد ما
تكون حادة وقوية التأثير وتعتبر ايضآ من العوارض الأساسية للمرض
العطاس
من الأعراض الأساسية
نادر جدآ
مفاجئة المرض لجسم الإنسان
تتطور الأعراض بشكل بطيء مع
مرور الأيام
تتطور الاعراض بشكل مفاجيء وسريع في خلال
زمن 3 الي 6 ساعات فقط ، فهذه الانفلونزا تضرب الجسم بعنف وتسبب الصداع والآلآم
والحرارة العالية
الصداع
بسيط ونادر الحدوث
قوي ومتلازم مع أعراض هذا المرض
التهاب الحلق
من اساسيات المرض
غير موجود ونادر الحدوث
الآم الصدر او ثقل الصدر
خفيف وفي بعض الحالات متوسط
حآد وشديد
انفلونزا الطيور
الانتشار السريع لإنفلونزا الطيور بين الطيور الأليفة والبرية وحالات الإصابة المتزايدة بين البشر رغم ندرتها يبعث على القلق. فإذا ما تحوّل فيروس H5N1 المسؤول عن الإصابة بإنفلونزا الطيور إلى سلالة تمسّ البشر يصير من الممكن انتقال العدوى من شخص إلى آخر ممّا قد يؤدّي إلى وباء بشري. يجب على العالم أن يكون مستعدّا لوباء من هذا القبيل.
صورة للفيروس H1N1 تحت المجهر الإلكتروني


 إذا اندلع وباء الإنفلونزا، قإنه سيمسّ كافة الفئات السكانية بغض النظر على الحدود والمستوى الاجتماعي أو الاقتصادي، وسيجعل كل جانب من حياة الأطفال عرضة للخطر. لذا تضع اليونيسف خبرتها الطويلة في مجال الاتصال والتوعية وحضورها على الميدان في خدمة الحكومات الوطنية والشركاء للحدّ من انتشار الفيروس والتأهب لاندلاع وباء ممكن.
التركيب الجينى لفيروس أنفلونزا الطيور
والتدابير التي تتخذها اليونيسف في هذا الإطار هي جزء من استجابة متناسقة اعتمدتها كافة منظمات الأمم المتحدة. وتسترشد اليونيسف في عملها بالمنظمات التقنية الخبيرة في مجال صحة الإنسان والحيوان، لا سيما منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية ومنسق منظومة الأمم المتحدة في مجال الإنفلونزا. وتركّز اليونيسف على الاتصالات وغيرها من اجراءات الدعم لإيصال المعلومات إلى أفراد الأسر والمجموعات المحلية وتوعيتهم وتمكينهم من حماية أنفسهم كي لا تتسبب إنفلونزا الطيور أو انعكاساتها في مرضهم أو هلاكهم.
هل يوجد لقاح لوقاية الإنسان من الإصابة بفيروس H5N1؟
 
ج - لايتوفر تجارياً في الوقت الحاضر لقاح لوقاية الإنسان من الإصابة بفيروس H5N1 الذي تم اكتشاف وجوده في آسيا وأوروبا. لكن تبذل حالياً جهود لتطوير لقاحات مضادة. وقد بدأت الدراسات والبحوث لتجربة لقاح يقي الإنسان من الإصابة بفيروس H5N1 في ابريل 2005. وتجري حاليا مجموعة من الاختبارات السريرية عليه.
عادات صحية جيدة للمساعدة في الحيلولة دون الإصابة بإنفلونزا الطيور :
- 
تجنب الاقتراب الشديد من الطيور المصابة بالمرض . 
- 
تجنب التعامل عن قرب شديد مع الأشخاص المرضي. وعندما تصاب بالمرض ابتعد عن الآخرين .
- 
نظف يديك. إن غسل يديك دوماً سوف يساعد علي وقايتك من الجراثيم
 
 
 
الإصابات البشرية المؤكدة في عام 2008



البلد
الإصابات
الوفيات
أذربيجان
8
5
بنغلاديش
1
0
كمبوديا
7
7
الصين
30
20
جيبوتي
1
0
مصر
50
22
إندونيسيا
139
113
العراق
3
2
جمهورية لاو
الشعبية الديمقراطية
2
2
ميانمار
1
0
نيجيريا
1
1
باكستان
3
1
تايلاند
25
17
تركيا
12
4
فيت نام
106
52
المجموع
389
24


الوقاية من انتقال العدوى بين البشر
مسافرو القطار في المكسيك يلبسون أقنعة واقية
تحد الإجرائات التالية من احتمالية انتقال العدوى بين البشر:
1. غسل الأيدي بالماء والصابون عدة مرات في اليوم.
2. تجنب الاقتراب من الشخص المصاب بالمرض خاصة عند المرأة الحامل لإحتمال إنتقال المرض إلى الجنين
3. ضرورة تغطية الأنف والفم بمناديل ورق عند السعال.
4. أهمية استخدام كمامات على الأنف والفم لمنع انتشار الفيروس.
5. تجنب لمس العين أو الأنف في حالة تلوث اليدين منعا لانتشار الجراثيم.
6. إذا كنت تعاني أنت أو أحد أفراد أسرتك من أعراض تشبه أعراض الأنفلونزا أبلغ الطبيب المعالج بأنك مخالط لخنازير،7. فقد تكون مريضة بالأنفلونزا.
يجب تشخيص الإصابة سريعاً بأخذ عينة من الأنف أو الحلق لتحديد ما إذا كنت مصاباً بفيروس أنفلونزا الخنازير.
غسل اليدين بعد ملامسة السطوح بشكل مستمر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://6octoberschools.yoo7.com
 
االفرق بين 3 انواع الانفلونزا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة 6 أكتوبر الا بتدائية :: منتدى الصحة المدرسية :: الخطر من مرض انفلونزا الخنازير-
انتقل الى: